حوار العقل

استشكالات الوهابية والنواصب حول السيدة عائشة والسيدة فاطمة عليها السلام

استشكالات الوهابية والنواصب حول السيدة عائشة والسيدة فاطمة عليها السلام 

 

بسم الله  الرحمن الرحيم

وصلاه على محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين

1-    قال تعالى في محكم كتابه الكريم اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم (وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُم بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُم مِّنْ عَمَلِهِم مِّن شَيْءٍ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ ) صدق الله العلي العظيم  سوره الطور آيه رقم 21

-          هناك بعض الاسئله التي دارت حول وفاة السيدة فاطمة الزهراء  عليها السلام

هذا البحث قائم على خلفية منهجية وهي البحث المقارن بين السيدة فاطمة الزهراء عليه السلام من جه والسيدة عائشة من جهة اخرى منخلال ضوء الكتاب والسنة النبوية

اذ ان البعض من الاشخاص يتهمون الشيعة الذين هم اتباع آل البيت عليهم السلام بانهم يحيكون المآمرات ويطعنون في عرض الرسول صلى الله عليه وآله وسلم وهذا غير صحيح بكل الروايات التي ذكرت في كتب الحديث جميعا رواتها ليسوا من اتباع مذهب آل البيت وانما من اتباع بنو امية واتحدى بان ياتوا بحديث واحد بيّن مروي وسنده شيعي واحد .

·        ما علاقه حادثة الافك  بوفاة السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام  ؟

في بداية الامر اود عدم فهم بحثي على انه طائفي وانما هو بحث علمي ، في الغالب النواصب نجدهم يبحثون عن موضوع يضعوه ليكن شعارا لهم وهم اما جهلاء او متعمدين للعداء للاسلام والرسول صلى الله عليه وآله وسلم

فمنذ مدة بسيطة ليست بالبعيد وجدنا عدد من البعض يشعلون نار الطائفية من خلال الدفاع عن السيدة عائشة وكان هناك هجوما عليها ونحن لا ننكر ان هناك من بعض الشباب من اخذ يقرأ في البخاري وغيرة عن التهم التي ساقها البخاري وتلك الكتب والتي سندها ورواتها من بنو امية عن السيدة عائشة الا ان الكثير يحاول زج الشيعة في هذه التهمة والجواب باختصار فقط لاشعار الطائفية ومحاولة اضعاب اللحمة الاسلامية

ساعرض على القارئ العزيز رواية الامام علي عليه السلام حول تلك التهمة وهي حادثة الافك حيث يقول الامام علي عليه السلام فيما معناه بان الله قد عرج بالرسول صلى الله عليه وآله وسلم حيث دنى فتدلى فكان قاب قوسين او ادنى بنعليك ولم يسمح لموسى وهو كليمه بدخول الوادي المقدس بنعليه الا تعتقدون  ان الله عز وجل قادر على تطهير عرضه .

اتباع مذهب آل البيت عليهم السلام من عقائدهم هي نزاهة وطهارة فراش الرسل عموما فما بالك بالرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم

 

وهنا مع تصفحنا لحادثة الافك نجد ان المولىعز وجل اوجد الحل وذلك من خلال عدم الخوض بالحديث نهائيا

إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ (19)سورة النور

وهذه اشارة واضح لعدم الخوض بالحديث اما ما يجري من خلال التشهير بالرسول وعرضة ما هو الا ايقاض الفتنة والمتاجرة بعرض الرسول صلى الله عليه وآله وسلم لاسباب اما دنوية او تحكم الجهل بهم

فلنجعل القرآن يحكم بيننا

لم ولن يوجد شيعي واحد يتهم السيدة عائشة بالافك ، والسؤال هنا هل الشيعة تحب السيدة عائشة ؟

الجواب

الشيعة تقف على حديث ان من الكبائر الوقوف امام إمام الزمان وليس ذلك فحب بل التسبب بمقتل اكثر من مئة الف شهيد مؤمن

والسب عموما حرام عند اتباع مذهب آل البيت عليهم السلام وهذه فتوى وحديث من الرسول صلى الله عليه وآله وسلم

مع كل ما سبق لم نجد احد من هؤلاء العلماء والمفكرين والذين يثيرون حديث الافك الحديث عن وفاة السيدة عائشة من جهة او مقتل السيدة فاتطمة الزهراء من جهة اخرى لماذا ؟

 

السبب لكون ان السيدة عائشة قتلت باموامر من الدولة الاموية وعليه لا نجد من هؤلاء الباحثين على الفته اثارة موضوع قتلها .

واما السيدة فاطمة عليها السلام نجد انها استشهدة متأثرة بجراحها اثر الهجوم على بيتها من قبل الخليفة الثاني واعوانه وعلى يد او رجل قنفذ مولى – عبد – عمر بن الخطاب

وعليه فاننا لا نجد ايا من الذين يسمون انفسهم بالمفكرين الاسلاميين الحديث عن استشهاد السيدة فاطمة وان تحدثوا قالوا انها مات طبيعية

وايضا يتناسون حديث رزية الخميس المروي عن ابن عباس واخرون كثر ويتناسون وصية السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام بعدم موافقتها على حضور كل من تسبب باذيتها وموتها لجنازتها .

ولعلنا نذكر رواية دخول الخليفة الاول ابو بكر والخليفة الثاني وهما المتسببان باذية السيدة فاطمة عليها السلام ومقتلها وحرق بابها .

وتجدر الاشارة الى هذا الحديث

ان ‏ ‏عائشة أم المؤمنين ‏أخبرته ‏‏أن ‏ ‏فاطمة ‏ ‏عليها السلام ‏ ‏ابنة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏سألت ‏ ‏أبا بكر الصديق ‏ ‏بعد وفاة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أن يقسم لها ميراثها مما ترك رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏مما ‏ ‏أفاء ‏ ‏الله عليه فقال لها ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏إن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏لا نورث ما تركنا صدقة فغضبت ‏ ‏فاطمة بنت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فهجرت ‏ ‏أبا بكر ‏ ‏فلم تزل مهاجرته حتى توفيت وعاشت بعد رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏ ستة أشهر ( صحيح البخاري - الخمس – باب

- وأخرج البخاري : عن عائشة ، أن فاطمة سالت أبابكر الصديق بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : إن يقسم لها ميراثها مما ترك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مما أفاء الله عليه ، فقال لها أبوبكر أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : لا نوروث ما تركناه صدقة ، فغضبت فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فهجرت أبابكر فلم تزل مهاجرته حتى توفيت ، وعاشت بعد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ستة أشهر ، قالت : وكانت فاطمة تسال أبابكر نصيبها مما ترك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من خيبر وفدك وصدقته بالمدينة فأبى أبوبكر عليها ذلك وقال : لست تاركاً شيئاً كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعمل به إلاّ عملت به ، فإني أخشى أن تركت شيئاً من أمره أن أزيع ، فأما صدقته بالمدينة فدفعها عمر إلى علي والعباس ، وأما فدك وخيبر فأمسكها عمر ، وقال : هما صدقة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كانت لحقوقه التي تعروه ونوائبه وأمرهما إلى من ولي الأمر ، قال : فهما على ذلك إلى اليوم ، وأما فدك فهي أرض يهودية في شمال الحجاز ، لما كانت السنة السابعة.

اليعقوبي - تاريخ اليعقوبيالجزء : (  2  ) - رقم الصفحة : (126 )

 

النص طويل

 

- وبلغ أبابكر وعمر : إن جماعة من المهاجرين والأنصار قد إجتمعوا مع علي بن أبي طالب في منزل فاطمة بنت رسول الله ، فأتوا في جماعة

حتى هجموا الدار ، وخرج علي ومعه السيف ، فلقيه عمر ، فصارعه عمر فصرعه ، وكسر سيفه ، ودخلوا الدار فخرجت فاطمة ، فقالت : والله لتخرجن أو لأكشفن شعري ولا عجن إلى اللهفخرجوا وخرج من كان في الدار وأقام القوم.

  

- ثم قام عمر ، فمشى معه جماعة ، حتى أتوا باب فاطمة ، فدقوا الباب ، فلما سمعت أصوإتهم نادت بأعلى صوتها : يا أبت يا رسول الله ، ماذا لقينا بعدك من إبن الخطاب وأبن أبي قحافة ، فلما سمع القوم صوتها وبكاءها ، إنصرفوا باكين، وكادت قلوبهم تنصدع ، وأكبادهم تنفطر ، وبقي عمر ومعه قوم ، فأخرجوا علياً ، فمضوا به إلى أبي بكر.......

 

 المصادر :

 

1 - إبن قتيبة الدينوري - الامامة والسياسة - تحقيق الشيري - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 30 ).

2 - إبن قتيبة الدينوري - الامامة والسياسة - تحقيق الزيني - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 20 ).

3 - عبد الرحمن أحمد بكري - عمر بن الخطاب - رقم الصفحة : ( 87 و 184 ).

4 - اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 126 ).

 

 توفت الزهراء (ع) ولم تؤذن للشيخين بالصلاة عليها

 

عدد الروايات : ( 2 )

 

صحيح البخاري - المغازي - غزوة خيبررقم الحديث : ( 3913 )

 

[ النص طويل لذا إستقطع منه موضع الشاهد ]

 

‏- حدثنا : ‏ ‏يحيى بن بكير ‏ ، حدثنا : ‏ ‏الليث ‏ ‏، عن ‏ ‏عقيل ‏ ‏، عن ‏ ‏إبن شهاب ‏ ‏، عن ‏ ‏عروة ‏ ‏، عن ‏ ‏عائشة ‏: ‏أن ‏ ‏فاطمة ‏ عليها السلام  ‏ ‏بنت النبي ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏أرسلت إلى ‏ ‏أبي بكر ‏ ‏تسأله ميراثها من رسول الله ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏مما ‏ ‏أفاء ‏ ‏الله عليه ‏ ‏بالمدينة ‏ ‏وفدك ‏ ‏وما بقي من خمس ‏ ‏خيبر ‏، ‏فقال أبوبكر ‏: ‏أن رسول الله ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏قال : ‏ ‏لا نورث ما تركنا صدقة إنما يأكل آل ‏ ‏محمد ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏في هذا المال وإني والله لا أغير شيئاً من صدقة رسول الله ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏، عن حالها التي كان عليها في عهد رسول الله ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏فأبى ‏ ‏أبوبكر ‏: ‏إن يدفع إلى ‏ ‏فاطمة ‏ ‏منها شيئاً فوجدت ‏ ‏فاطمة ‏ ‏على ‏ ‏أبي بكر ‏ ‏في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت ، وعاشت بعد النبي ‏ صلى الله عليه وآله وسلم ‏ ‏ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها ‏ ‏علي ‏ ‏ليلاً ولم يؤذن بها ‏ ‏أبابكر ‏ ‏وصلى عليها ........

 

وهناك احاديث كثير ونكتفي فقط بهذا القدر لعدم الاطاله

لمذا التقليل من شأن السيدة فاطمة ومن قضية استشهادها ؟

الجواب

اولا :

للتعتيم على شرعية مذهب آل البيت لاطماع دنيوية

ثانيا :

الخوف من التشيع

ثالثا :

اظهار مقتل السيدة فاطمة عليها السلام يمنع الفتة وعليه هم يودون الفنة تكون مشتعلة

 

في بحثنا عن السيدة فاطمة الزهراء نجد على اكُثر الف واربعمائه عام على ذاك الدفاع المستميد على السيدة عائشه ، ومحاوله تلوين مذهب آل البيت بإنه مذهب معادي للسيده عائشه .

بالمقابل نجد هناك تدافع  رهيب يكتم الحديث عن السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام متناسيا انها بنت الرسول  صلى الله عليه وآله وسلم

سؤال مهم لماذا لا يذكروا قضية عدم رد السلام من السيدة فاطمة الزهراء عليها على ابو بكر وعمر ؟

الجواب

لان المتعارف عليه هو ان السلام مستحب والرد واجب وعليه فان عدم رد السلام من قبلالسيدة الزهراء اشارة واضح كون انها معتقده انهما خرجا من المله .

·        الباب الثالث

اتهامات للسيده فاطمة الزهراء عليها السلام  

يقال إنها  كانت دائماً تثير المشاكل مع الامام علي بن ابي طالب وكيف ذلك ؟

فهو اي الوهابيون واعادء الدين يثيرون ويروجون لاحاديث موضوع او ضعيفة مفادها ان السيدة فاطمة كانت امرأة عادية وليست سيدة نساء العالمين وانها كانت كثير التذمر كثيرةالمشاكل مع الامام علي علي عليهما السلام

الدليل

يرون حديث هوة تسمية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم للامام علي عليه السلام بابي تراب فهم يقولون ان الامام علي عليه السلام كان خراجا من بيته غضبان أسفا ونام بالمسجد فجاء الرسول يراضيه فوجد عليه تراب فاسماه ابي تراب !!!

العجب كل العجب من الحديث المجهور السند والمتعارض مع كتاب الله عز وجل والسيرة النبوية الصحيحة

متساين السبب الرئيسي حول تسمية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم للامام علي بابي تراب وهو ان عمار وعليا كانا في سرية الى مكان يسمى بالعشيرة واشتهرت هذه الواقعة بقة غزو العشيرة وعليها وانالرسول جاء عليا وعمار وجود ان عليا عليه تراب من اثر عاصفة ترابية فاسماه بابي تراب وهذا الحديث متاتر وصحيح السند والمتن

 

 

وصيه السيدة فاطمة الزهراء بإخفاء قبرها

·        اشُير هنا إلى الاشاره بسيطه اموامر إلاهية بضرورة الوصية واشير هنا اشارة بسيطة

من يمت ولم يوصى يحشر يوم القيامه أخرس، إذن هناك وصيه .

اي ان الرسول صلى الله عليه وآله وسلم قد اوصى الامام علي عليه السلام بوصايا منها

1.     سوف تسلب الخلافة

2.     سوف يتم الهجوم على بيتك

3.     سوف تُسقط فاطمة جنينها اثر الهجوم على بيتها

4.     سوف تضرب فاطمة

وهناك وصايا اخرى كثير راجع

الدليل

بعد استشهاد السيدة فاطمة عليها السلام اخذ الامام علي عليه السلام بتجهيزها وتغسيلها ودفنها ليلا واخفى قبرها من خلال حفره لاكثر من عشر قبول

وبعد ذلك

اخذ الخليفة عمر باستئجار عشر نسوة وذلك لنبش القبور العشرة التي حفرها الامام العلي عليه السلام فاقبل الامام علي عليه السلام شاهرا سيفه مرتديا درعة وهيئته لم تختف عن هيئته عند الحروب .

لحظات واذا بالخليفة الثاني عمر بن الخطاب يتوارى خلف النسوة الا ان الامام علي عليه السلام يقبض على الخليفة الثاني ويقول له اما هذا فما اوصاني به النبي قط

لاحظ معي

اما هذا فما اوصاني به النبي قط

وهو خليفه الله والرسول صلى الله عليه وآله وسلم ومن بعده هو الامام علي بن أبي طالب إذن الواصي يوصي الموصي إليه هناك شهود وعلى رأسهم أبو بكر وعمر وشهوداً كُثر ليس عدد قليل أقلاً بيعه الغدير في مئه آلف مسلم اقلاً بنو هاشم جميعهم يعلمون بإن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم  أوصى  الامام علي (ع)

سؤال البحث لماذا لا تنتشر الابحاث أو لماذا لا تقام الابحاث حول عشره الايام الاخيره من وفاة السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام ؟

الخلاصة :

-         لا احد من الوهابيين يتحدث عن وفاة السيدة عائشة

-         لا احد يتحدث عن ظلامة السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام

-         الامويين والوهابيين لن يهدأ لهم بال الا عند اشعا الحروب المذهبية

-         هدف الامويين والوهابيين هو اطفاء نور الله عز وجل والعياذ بالله وهذا لن يحدث

-         البعد عن الحقيقة طريق الظلال

-         البحث العلمي طريق النجاة

-         الجهل والعصبية غاية الامويين والوهابيين

-         وفاة السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام  باب البحث العلمي

-         النسائي - السنن الكبرى - كتاب الخصائص 7292 - الحارث بن مسكين ، قراءة عليه وأنا أسمع ، عن سفيان ، عن عمرو عن إبن أبي مليكة ، عن المسور بن مخرمة ، أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : إن فاطمة مضغة مني ، من أغضبها أغضبني.

-          ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْناً إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ (23) سورة الشورى   


رجوع